أخبار الجامعة

السيارة الكيميائية "سديم" تحصد المركز الثاني لجائزة "أفضل تصميم"

تاريخ الخبر : 05/02/2017

في ثاني مشاركاتها العالمية بـ"سان فرانسيسكو"

 

سديم.jpg 
 

 
تمكن فريق السيارة الكيميائية سديم(Chem-E-Car) من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن من تحقيق الفوز بالمركز الثاني عن محور التصميم في مسابقة عالمية أقيمت مؤخراً في مدينة سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الامريكية من بين ٤٢ فريقا شاركوا في المسابقة.  ضم  فريق سديم، تسعة أعضاء هم محمد المطوع، مشاري المهنا، عبد الكريم الدولة، معز معروف، شفيع بيج، كريم زاهر، إبراهيم الضبيبان، فهد الحربي، زياد الغصون تحت إشراف د. باسم أبو السعود المشرف على فرع جمعية AICHE ونادي الهندسة الكيميائية بالجامعة والدكتور محمد با شماخ رئيس قسم الهندسة الكيميائية، واستغرق عمل الفريق عاماً كاملاً للإعداد لهذه المسابقة التي شهدت منافسة شديدة في جميع محاورها وهي "السباق" و"التصميم" و"البوستر". وذكر د. أبو السعود أن فريق الجامعة حاز إعجاب القائمين على المسابقة والمشاركين بها. وأضاف أن ما حققه فريق سديم يعد  انجازاً رائعا نظرا لحداثة الفريق الذي يعود تأسيسه إلى عام 2015  مشيراً إلى أن أغلب الفرق المشاركة في المسابقة هي فرق عريقة وتمتلك خبرة طويلة في هذا المجال. وقال إن الفريق سبق أن شارك في المسابقة التي أقيمت في مملكة البحرين وكانت المرة الأولى التي تقام فيها هذه المسابقة خارج الولايات المتحدة الأمريكية وتمكن الفريق وقتها من تحقيق المركز الثاني في محور "السباق" والحصول على المركز الأول في محوري "التصميم" و"البوستر". وأضاف أن الفريق بدأ التحضير لتصميم النسخة الرابعة من السيارة وذلك للمشاركة في مسابقات 2017م. وقال إن المسابقة يتم فيها تصميم سيارة صغيرة تكون صديقة للبيئة  وتكون آلية التشغيل والإيقاف فيها عن طريق التفاعلات الكيميائية بشرط عدم انبعاث أي مواد ضارة بالبيئة منها
وأضاف أن سديم هي ثمرة خيال خلاق لطلاب تتعامل معهم جامعتنا كقدرات وطاقات مبدعة وليس مجرد ذاكرة، مشيراً إلى أن المسابقة تعد تطبيقاً عملياً لما درسه الطلاب في مواد الهندسة الميكانيكية والكهربائية والكيميائية من خلال عمل معايرة التفاعلات الكيميائية.